ويتوجب على راكب السيارة الطائرة الكندية التي أطلق عليها اسم “بلاك فلاير” أن يكون بوزن أقل من 144 كيلوغراما وطول لا يتخطى المترين، وفق ما نقل موقع “إنغادجت”.

وتستطيع السيارة الثورية قطع مسافة 25 ميلا كاملة، وتسير في الوقت الحالي بسرعة 62 ميلا في الساعة.

وتعتمد المركبة على 8 محركات كهربائية قابلة للشحن، ومن المرتقب أن يكون سعرها مناسبا ولا يتجاوز ثمن سيارة “كروس روفر”.

ولا تتطلب قيادة السيارة رخصة طيران خاصة في الولايات المتحدة، لكن من يريدون قيادتها سيحتاجون تدريبا يوضح طريقة التعامل مع المركبة.