وقالت رولز رويس يوم الأحد إنها وضعت خططا لمركبة تعمل بنظام الإقلاع والهبوط العمودي بالطاقة الكهربائية، أو ما يعرف باسم “التاكسي الطائر”، يمكنها نقل أربعة أو خمسة أشخاص بسرعة تصل إلى 250 ميلا في الساعة لمسافة نحو 500 ميل.

وبذلك تنضم الشركة، التي تصنع محركات الطائرات والهليكوبتر والسفن، إلى مجموعة من الشركات الأخرى التي تتسابق على تطوير التاكسي الطائر الذي قد يحدث ثورة في مجال نقل الأفراد.

ومن المقرر عرض تصميم رولز رويس في معرض فارنبورو الذي تبدأ فعالياته اليوم الاثنين. بحسب رويترز.

وتبحث رولز رويس عن شركة مصنعة لهياكل الطائرات وشريك يمدها بمستلزمات النظام الكهربائي لمساعدتها في التسويق التجاري للمشروع.

وقالت رولز رويس في بيان إنها في وضع يؤهلها تماما للاضطلاع بدور قيادي في سوق “التنقل الجوي الشخصي”.

وأضافت “المفهوم المبدئي للمركبة هو استخدام تكنولوجيا توربينات الغاز لتوليد الكهرباء لست أنظمة دفع كهربائية مصممة خصيصا لخفض الضجيج”.

وأشارت إلى أن تصميم رولز لن يتطلب إعادة الشحن لأن البطارية يتم شحنها بتوربين الغاز، مضيفة أنه يمكنها استخدام البنية التحتية القائمة مثل مطارات الهليكوبتر والطائرات.